تتكون صلاة التهجد في رمضان من عدد الوحدات. صلاة التهجد فضيلة سامية تقوي إيمان المؤمن بالله تعالى ، ومثل بقية خدمات العبادة ، فإنها تجلب الفرح إلى قلب العبد لأنه من خلالها يقترب من الله تعالى. التهجد وعدد ركعاته وكيفية القيام بها سواء في البيت أو في المسجد فضلًا عن فضله وحكم صلاته.

تعريف صلاة التهجد

التهجد هي صلاة الليل بعد النوم ، وأما التهجد فهي عبادة تملأ قلب المؤمن بالسلام والطمأنينة ، وتذكره بحضور الله تعالى إلى جانبه في الشدائد والاحترام تذكرها. تعريفها أنها أسمى صلاة الليل بعد غروب الشمس وقبل الفجر عند الاستيقاظ من النوم. قال الحجاج بن عمرو للأنصاري رضي الله عنه: “إن أحدكم إذا قام ليلا وصلى إلى الصبح يرى أنه صلى التهجد ، أما التهجد فيكون في متابعة الصلاة. الصلاة بعد الراحة ، ثم الصلاة بعد الراحة ، وكانت تلك صلاة رسول الله صلى الله عليه وسلم “.

اقرأ أيضًا:

صلاة التهجد في رمضان كم ركعة

صلاة التهجد هي أسمى صلاة تُبقي الإنسان على اتصال بخالقها. لذلك يحاول المؤمنون أن يؤدوها في شهر البركة والخير لينالوا أعظم أجر ممكن وبقدر عدد ركعاته. آه ، الأفضل أن تكون الحادية عشرة أو الثالثة عشرة ، كما كان الرسول صلى الله عليه وسلم ، غالبًا ما كان الوتر يصلي في الحادية عشرة أو الثالثة. العاشرة ، ولا حرج على ركعة واحدة بعد صلاة العشاء مثل ض لم يحدد الرسول عدد الركعات فيقول صلى الله عليه وسلم: صلاة الليل مرتين. 2 فإذا خاف أحدكم من الصباح صلى ركعة وجعلها.

كيفية صلاة التهجد في البيت أو في المسجد

صلاة التهجد هي عبادة أسمى ، وهي صلاة الليل بعد النوم. والمؤمن يعبد ربه في الليل وهو نائم ، مما يزيد من الإيمان بقلبه ، فيبحث الناس عن سبيل للحصول على أجره. ثم يصلي ما يحب من الركعات ، لقول الرسول صلى الله عليه وسلم: صلاة الليل اثنتان ، فإذا خاف أحدكم الفجر صلى ركعة واحدة. آه ، مما يجعل من الصعب عليه أن يفعل ما يصلي “.

اقرأ أيضًا:

فضل صلاة التهجد

صلاة التهجد هي أسمى صلاة يصلي فيها المؤمن ليلاً ، وقد أمر الله تعالى صلاة الليل وشجعه ، وحث المؤمنين على ذلك في آيات كثيرة ؛ وقال تعالى: {وَصَلِّيَ بِهَا كَصَلَّيَاتٍ أَلَى لَكُمْ مِنَ اللَّيْلِ}. صلاة الليل كانت فرضاً قديماً ، والله تعالى يرحم عبيده ، فقد خفف الواجب على عباده المسلمين ، فقال تعالى: وأزال واجبه وحافظ على فضله ، وأصبحت صلاة أسمى لها أجر ونعمة عظيمة ، وكانت ولا تزال أفضل صلاة بعد الفريضة. كما قال الله تعالى: {وَالذَّاكِينَ وَالرَّجَالِ وَالنِّسَاءَ أَقَدَّمَهُمْ اللهُ غَفْرًا وَأَجْرًا عَظِيمًا}.

الفصل في صلاة التهجد

صلاة التهجد هي صلاة تخلق إحساسًا بالراحة لدى المؤمن بسبب طاعته لله تعالى وتحثه على زيادة عبادة الخالق. يجوز في رمضان ، لكن استمراره في المسجد بدعة لأن أصله في البيت.

أسئلة مكررة

بعض وأجوبتها عن صلاة التهجد في شهر رمضان مبينة في الجدول أدناه:

التعليمات الجواب

هل صلاة التهجد هي صلاة الليل؟

صلاة الليل هي أكثر عمومية وشمولية لأنها تشمل الصلاة وغيرها

متى تبدأ صلاة التهجد؟

بعد صلاة العشاء وقبل الفجر

هل يجوز صلاة التهجد بدون صلاة التراويح؟

جائز ولكن الأفضل أن يقوما معاً لأن صلاة التراويح سنة في شهر رمضان.

هذا يقودنا إلى نهاية المقال الخاص بصلاة التهجد في رمضان كم عدد الوحدات الموجودة حيث أنها توفر معلومات تثري القارئ.